على الرغم من كل الأمراض التي ذكرت في هذا الكتاب، فأن أطفالا كثيرين تعلموا التأقلم مع المشاكل التي تواجههم، وأن يعيشوا حياة طبيعية . ولا يرغب أي منهم بمعاملة خاصة . إنهم يريدون أن يتذكر الآخرون أنه باستثناء مرضهم هم أطفال طبيعيون . معظم الأشخاص المصابين بمرض معين يحاولون جهدهم التغلب على مصاعبهم وأن يجدوا قدر الإمكان من المساعدة التي يحتاجونها . مهما كان المرض، إلا أن هناك دائما تحديات جسدية أو عقلية يجب مواجهتها . إحدى التحديات الأشد صعوبة للطفل الذي يعاني من مرض خطير هو أنه غير قادر على إنجاز الأشياء بسهولة، وغير قادر على الانضمام إلى النشاطات . أحيانا يمكن بالتأكيد فعل ذلك، إذا ما نال الطفل مساعدة . مرضى كثيرون يتمتعون بالحياة تماما مثل كل شخص آخر، أنت ستدرك ذلك إذا رأيت معاقين يتسابقون بكراس متحركة، أو يشاركون بفروع الرياضة مثل رمي الرمح والقوس أو السباحة .

  • Currently 75/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
25 تصويتات / 347 مشاهدة
نشرت فى 10 يوليو 2005 بواسطة byotna

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

15,953,146

تعالَ إلى بيوتنا على فيسبوك