الطب الحديث يسمح اليوم بالجماع في جميع أشهر الحمل إلا في الأسابيع الأولى والأخيرة منه، على أن يتم ذلك بحذر ولطف من جانب الرجل الذي عليه أن يتجنب الإيلاج العميق والضغط مباشرة على بطن الحامل، كما أن عليه اتخاذ الأوضاع الجنسية الأكثر ملاءمة للجماع حرصا على الجنين .

ولكن عليه الامتناع عن الجماع نهائيا في الحالات التالية :

  1. إنذار أو تهديد بالإجهاض .
  2. ظهور تمشحات دموية في المهبل .
  3. إصابة الحامل بالتهابات مهبلية أو السيلان .
  4. خطر الولادة قبل الأوان .
  5. خلال الشهرين الأول والأخير من الحمل .
  • Currently 90/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
30 تصويتات / 2311 مشاهدة
نشرت فى 21 نوفمبر 2004 بواسطة byotna

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

15,655,163

تعالَ إلى بيوتنا على فيسبوك