يجب التفرقة ما بين ارتفاع نسب الأملاح المعدنية فى الجسم من صوديوم وبوتاسيوم، وبين ارتفاع نسب ملح الطعام فى الجسم.

حيث أن ارتفاع نسب الأملاح المعدنية من يورك أسد أو أوركزلات فى الجسم قد يؤدى الى حدوث مشاكل فى المفاصل نتيجة لترسب الأملاح فيها كما قد تساهم فى تكون حصوات فى الكلى أما فى حالة زيادة ملح الطعام فى الجسم من خلال تناول بعض الأطعمة المالحة خاصة التى تحتوى على مادتي الصوديوم والكلور كالزيتون والجبنة المالحة وبعض الأسماك المحفوظة كالسردين والفسيخ فيؤدى عادة إلى ارتفاع فى ضغط الدم وزيادة الحمل على عضلات القلب والشرايين كما أنه يساهم فى حدوث السكتات الدماغية المفاجئة لتأثيرها المباشر على شرايين المخ .

وعلى الجانب الآخر فإن تناول ملح الطعام بشكل متوازن ومناسب لظروف الجسم له العديد من الفوائد حيث إنه يعمل على غسل القولون من أى شوائب كما يعمل على حركية الجهاز الهضمى، كما يزيد الرغبة في تناول الأطعمة ويؤدى إلى إدرار البول مما يعمل على غسيل الكلى من خلال إعادة تدوير المحتوى المائي فى الجسم .
والتخلص من نسب ملح الطعام الزائدة في الجسم يتم من خلال كثرة تناول السوائل خاصة المياه والعصائر الطبيعية و تناول الأدوية في حالة ارتفاع ضغط الدم أو وجود التهابات بالقولون مع ضرورة الابتعاد عن تناول المنبهات من شاي وقهوة والابتعاد عن التدخين.

يذكر أن المياه الغازية البيضاء قد تعمل على توازن الأحماض والقلويات في الجسم إلا أنه من الأفضل تناول العصائر الطبيعية والمياه الطبيعية لتقليل نسب ملح الطعام فى الجسم

المصدر: اليوم السابع، بتصرف
  • Currently 45/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
15 تصويتات / 1033 مشاهدة

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

16,871,296

تعالَ إلى بيوتنا على فيسبوك