قال باحثون يوم الاحد إن إبطال عمل جين مرتبط بمرض خرف الشيخوخة (الزايمر) جعل الفئران اذكى في المعمل وهو كشف يسلط ضوءا جديدا على التعلم وقد يؤدي إلى انتاج عقاقير جديدة لمشاكل
الذاكرة.
واضافوا أن الفئران المعدلة كانت ابرع كثيرا في الاحساس بالتغيرات في بيئتها بالمقارنة مع باقي الفئران.
وقال جيمس بيب البروفسور المساعد لعلم النفس في مركز ساوث ويسترن الطبي بجامعة تكساس الذي قاد الدراسة المنشورة في مجلة نيتشر نيوروساينس إن "من النادر جدا ان يمكنك ان تجعل حيوانا اذكى."
واستخدم بيب ورفاقه تقنيات الهندسة الوراثية لتهجين فئران يمكن التلاعب بها لإبطال عمل جين سي.دي.كي5 الذي يسيطر على انتاج انزيم بالمخ مرتبط بأمراض تتميز بموت خلايا عصبية في المخ مثل الزايمر.
وقال بيب في مقابلة هاتفية "أي وقت نفقد فيه خلايا عصبية قد يكون سي.دي.كي5 مساهما في تلك العملية. جعله ذلك موضعا لاهتمام كبير."
واضاف "أظهرنا أن باستطاعتنا إبطال عمل جين في حيوان بالغ. لم يحدث ذلك من قبل." وحين حاول الباحثون تهجين فئران بدون هذا الجين على الاطلاق ماتت الاجنة عند الميلاد.
وذكر بيب أنهم أخضعوا الفئران لسلسلة من الاختبارات ووجدوا أن أداء الفئران المتحورة كان أفضل من الفئران العادية. وقال "كل شيء له مغزى أكبر بالنسبة لتلك الفئران." واضاف "يبدو أن الزيادة في احساسها بالاجواء المحيطة يجعلها اذكى."
وأفاد بيب أن الفئران كانت افضل في مهام تعتمد على ما يسمى بالتعلم المترابط. وقال "إنه أهم نوع من التعلم في المملكة الحيوانية. إنها الكيفية التي نعرف بها أين سيارتنا وأن هذه زوجتنا أو زوجنا وأن هؤلاء ابناؤنا. إنها الكيفية التي نربط بها الاشياء."
وكانت الفئران الذكية أفضل في تعلم الملاحة في متاهة مائية وتذكر انها تلقت صدمة حين كانت في قفص معين. وقال بيب "اتضح على الفور بصورة جلية أن فقدان جين سي.دي.كي5 جعل لديها ذاكرة مترابطة أقوى كثيرا."
وأضاف "الشيء المثير فعلا أنها لا تتذكر بصورة افضل فقط.. وإنما في اليوم التالي.. اذا اعدتها إلى نفس الظروف فإنها تلاحظ ولا تصاب بصدمة." ويعمل بيب ورفاقه على تطوير عقاقير يمكنها احداث نفس التأثير بدون الحاجة إلى تغيير جيني.
وقال "توجد حالات اخرى.. الاضطراب بسبب اجهاد ما بعد الصدمة.. والادمان والاكتئاب.. حيث قد نريد تحسين الذاكرة من خلال اجراء تعديل ليس كبيرا.. وانما من خلال تعديل انتقائي لازالة الذكريات السلبية التي تسبب المشاكل. أعتقد أن ذلك يحمل الكثير من الامكانيات."
لكنه قال إن الآثار طويلة الأجل لم تتضح بعد. واضاف "اذا تم تعزيز كل نقاط الاشتباك العصبي (في المخ) بصورة سحرية طول الوقت فقد يكون ذلك جيدا على المدى القصير لكنني لست متأكدا من أنه سيكون جيدا طول الوقت."

رويترز

  • Currently 303/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
102 تصويتات / 1341 مشاهدة
نشرت فى 29 يونيو 2007 بواسطة byotna
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

14,177,053

تعالَ إلى بيوتنا على فيسبوك