يعتمد علاج أي مرض على تشخيصه من خلال التعرف على أعراضه، ولكن مرض "التوحد" أعراضه متعددة لكونه متواجدًا في أكثر من صورة وبالتالي فان أعراضه متعددة ويمكن تلخيصها في النقاط التالية:
  1. يجد الطفل صعوبة في تكوين العلاقات الاجتماعية، ويفقد القدرة على التواصل والمشاركة في اللعب الجماعي.
  2. يتصرف الطفل وكأنه لا يسمع من حوله فلا ينظر لمن يكلمه ولا يهتم به.
  3. يكره أن يحتضنه أحد.
  4. يقاوم طرق التعليم التقليدية.
  5. يلاحظ على المصابين بأنهم يخافون ويهابون أي شيء حولهم، ويرددون كلام الآخرين دون تفكير وبسرعة شديدة.
  6. لا يحب اللعب مع الأطفال، يضحك في أوقات غير مناسبة، يبكي بشدة لأسباب غير معروفة، يقاوم جميع الأعمال الروتينية.
  7. لا يستطيع التعبير عما يؤلمه.
  8. يفقد الخيال والإبداع.
  9. يفقد القدرة على الاتصال والتواصل.
  10. يستمتع بلف الأشياء بشكل مستمر.
  11. يرتبط بالأشياء بصورة مبالغ فيها.

وهناك مشاكل أخرى قد يعاني منها الطفل المصاب بالتوحد مثل السلوك العدواني تجاه الآخرين أو حتى تجاه الذات بالقيام بتصرفات قد تؤذي جسمه، كما أن الفعاليات الحركية للجسم قد تكون غير منسقة بسبب تطور قسم منها وتأخر القسم الآخر مما ينتج عنه حركات غير منسجمة أو غير متقنة.

إعداد: إيناس عقاب 

  • Currently 540/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
178 تصويتات / 12724 مشاهدة
نشرت فى 29 إبريل 2008 بواسطة byotna

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

14,854,041

تعالَ إلى بيوتنا على فيسبوك