يسبب علم الآباء والأمهات بتشخيص التوحد عند طفلهم الكثير من القلق والتشويش لهم، وقد يغضبون و يحاولون رفض التشخيص وعدم قبوله في البدء، وهم بهذه الحالة بحاجة للدعم النفسي ومن ثم تركيز الجهود على كيفية علاج الطفل ومساعدته على النمو الطبيعي كلما أمكن، وعليك كشخص مسئول عن طفل مصاب بالتوحد أن تعلم أن الطفل التوحدى يتعلم بشكل رئيسي من خلال اللعب ويجب بالتالي مشاركته باللعب

وإليك بعض النصائح للتعامل مع طفلك المصاب:

  • حاول أن تكون متفقاً مع طفلك و لديك إلى حد ما روتين منزلي و خارج المنزل
  • اجعل لطفلك مكاناً يشعر فيه بالراحة و الأمان
  • قم بالثناء على طفلك كلامياً و عزز ثقته بنفسه فعند قيامه بعمل ما أتركه لفترة إضافية يلعب مع لعبته المفضلة وحاول مشاركته في كل الأنشطة التي يهتم بها.
  • قدم له المعلومات عن طريق الصور و الرسوم و لغة الإشارة و الرموز إضافةً للشرح بالكلام.
  • أظهر له الحب والحنان ما أمكن رغم رفضه لها أحيانًا.
  • حاول أن تضم طفلك إلى مجموعة الأطفال المصابين بمرضه للعلاج الجماعي في منطقتك.
  • تحديد ما يرغب فيه الطفل من لعب ومشاهدة برامج معينه أو سماع أغاني معينه ومحاولة تحقيقه له، واجتناب ما يضايقه.

 إعداد: إيناس عقاب

  • Currently 465/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
155 تصويتات / 5510 مشاهدة
نشرت فى 29 إبريل 2008 بواسطة byotna

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

14,681,383

تعالَ إلى بيوتنا على فيسبوك