بعض التلوثات الخطيرة جدا تلحق الضرر بالأشخاص الذين يعانون سوء التغذية ويتواجدون في ظروف صحية سيئة، لاسيما في المناطق الاستوائية من العالم. الأشخاص الذين أضعفهم الجوع أو سوء التغذية، أكثر حساسية لتأثيرات التلوث. 

كثير من الأمراض الخطيرة جدا في المناطق الاستوائية تسببها كائنات حية أكملت دورتها الحياتية. هذه الكائنات الحية لا تنتقل مباشرة من إنسان لآخر، إنما تنتشر غالبا بواسطة حشرات لاسعة. كائنات حية كثيرة مثل هذه تعيش على حيوانات أخرى لذا، من الصعب أحيانا السيطرة عليها . الحمى الصفراء، مثلا، تؤثر على بني البشر وعلى القرود، وينتقل المرض بواسطة لسعات البعوض. بما أن أمراضا مثل الحمى الصفراء والملاريا تنتشر بواسطة لسعات البعوض، من الممكن منعها عن طريق إبادة الحشرات ( البعوض ). المياه الملوثة هي المصدر لأمراض استوائية كثيرة. الكائنات الحية المسببة للمرض تنشط في الجو الحار، وتضر ببني البشر الذين يشربون المياه أو يسبحون فيها.

  • Currently 278/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
93 تصويتات / 1023 مشاهدة
نشرت فى 6 يوليو 2008 بواسطة byotna

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

16,195,444

تعالَ إلى بيوتنا على فيسبوك