الكائنات الحية المجهرية التي تدب على جلودنا ليست خطيرة بشكل عام، ولكن من المحتمل أن تسبب لك المشاكل إذا لم تحافظ على وقاية صحية. الميكروب يتغذى من مواد دهنية موجودة في العرق، ولهذا فهو قد يولد روائح كريهة ويمكن ملاحظة ذلك خاصة في أعضاء الجسم التي تعرق كثيرا مثل الإبط، والاربية والقدمين إلا إذا تم غسلها على فترات متقاربة وبانتظام.

حتى الكائنات الحية التي تعيش بصورة عامة على أو داخل الجسم دون أن تسبب ضررا، قد تسبب أمراضا إذا ما وصلت لمكان غير ملائم لها. لذلك من المهم أن تغسل يديك جيدا بعد خروجك من المرحاض. بهذه الطريقة أنت تطرد كل أثر للميكروبات التي تعيش غالبا في أسفل الجهاز الهضمي دون أن تسبب ضررا. إذا نقلت هذه الميكروبات للطعام الذي تأكله فإنها قد تسبب آلاما في البطن وإسهالا. غسل اليدين قبل تناول الطعام ضروري بنفس القدر، لأنه يصرف كائنات حية أخرى تكون قد علقت بك ربما من البيئة المحيطة. الأظافر الملوثة بإمكانها أن تخفي أيضا كائنات حية قد تنتقل إلى طعامك.

  • Currently 339/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
112 تصويتات / 2212 مشاهدة
نشرت فى 6 يوليو 2008 بواسطة byotna

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

15,940,112

تعالَ إلى بيوتنا على فيسبوك