نظافة طفلك هى جزء هام من رعايتك اليومية له. مراعاتك لنظافة طفلك يومياً ليست ضرورية فقط لكي يكون طفلك نظيفاً ، لكن أيضاً لكي يتعود على العادات الجيدة والصحية. مشاهدة طفلك لك وأنت تقومين بروتين النظافة الخاص بك ( غسل أسنانك، غسل يديك قبل الأكل وبعده، ... إلخ ) هى في الواقع طريقة رائعة لزرع هذه العادات فيه لأنه سيحاول تقليدك. فالأشياء التي تبدئيها مع طفلك من الصغر سيتعود عليها ولن يقاومها بعد ذلك بشدة. إليك بعض النصائح بخصوص نظافة طفلك لكي تقومى بهذه المهمة على أفضل وجه ممكن.

حمام طفلك :

حمام طفلك هو أفضل طريقة لتنظيفه من رأسه إلى قدميه. ليس بالضرورة أن تعطي لطفلك حمام كامل كل يوم مادمت تغسلين له بإنتظام وجهه، يديه، وبالطبع مقعديه. لكن إعطاء الطفل حمام كامل عادة جيدة خاصة عندما يقترب طفلك من سن تعلم المشي حيث أنه سيحتاج بلا شك حمام يومي لتنظيفه من أي قاذورات أو أوساخ تكون قد علقت به. مهما كان عمر الطفل. لا يجب بأي حال من الأحوال تركه بمفرده فى البانيو ولو لثانية واحدة حتى ولو كان يستطيع الجلوس بمفرده لأنه قد يغرق فى ثوان ٍ قليلة. أيضاً تجنبي إستخدام الدفاية الكهربائية فى الحمام لأن تصاعد البخار ووصوله إلى الدفاية قد يؤدي إلى كارثة.

بعض الأطفال يعشقون الحمام، والبعض الآخر سيقاوم لبعض الوقت لكنهم سيعتادون عليه بعد ذلك. القرار في يد الأبوين – فهما أقدر الناس حكماً على راحة طفلهما، ردود أفعاله، وإلى أي مدى يصممان على مسألة الحمام اليومي للطفل. من المهم أن تتذكري أن الجو الذي يأخذ فيه الطفل الحمام يجب أن يكون دافئاً ومريحاً ، كما لا يجب أن يكون الطفل جائعاً أو متعباً عند أخذ الحمام. إعطاء الطفل الحمام في الليل فكرة جيدة. أولاً لكي يكون نظيفاً قبل النوم، ولأنه وسيلة لتهدئة الطفل قبل النوم، فالحمام روتين جيد للإستعداد للنوم. لكن بالنسبة للطفل المولود حديثاً، فإعطيه حمامه متى وجدت الوقت لذلك، فلا تركزي على مسألة التوقيت خلال الشهور الأولى من عمر الطفل.

بالنسبة للطفل المولود حديثاً ، ينصح الأطباء بإعطائه حمام بسيط فقط إلى أن يقع الجزء المتبقي من الحبل السري وذلك لكي تظل هذه المنطقة جافة فتقل فرصة حدوث إلتهاب في منطقة السرة، ولكي يقع الجزء المتبقي من الحبل السري سريعاً . هذا النوع من الحمام مناسب أيضاً إذا كان الطفل قد تمت له عملية طهارة ولم تلتئم بعد، أو إذا كان الطفل مريضاً، أو لأى سبب آخر لا يسمح بإعطاء الطفل حمام كامل.

الحمام البسيط

الطفل لا يحتاج لأن يكون عارياً تماماً في هذا النوع من الحمام. يمكنك خلع ملابسه ثم لفه بفوطة أو بشكير، أو يمكنك تنظيف كل جزء من جسمه على حدة ثم تقومين بتغطيته وتنتقلي إلى جزء آخر. إستفيدي بالنصائح الآتية :

1 – جهزي كل ما يلزمك مقدماً
ستحتاجين لمكان مناسب لوضع الطفل أثناء الحمام – يمكن أن يكون لذلك ترابيزة التغيير للطفل أو بانيو الطفل مزود بإسفنجة، أو مجرد مكان مبطن مريح للطفل. جهزي صابونة الطفل والشامبو الخاص به إذا كنت ستستخدمهم، قطع قطن كبيرة، فوطتين للطفل للتجفيف، وماء دافىء فى طبق بلاستيك. يمكنك إستخدام قطع من الإسفنج الطري بدلاً من القطن ماعدا للعين والأذن.

2 – جهزى الطفل
إخلعي ملابس الطفل ولفيه في بشكير من البشكيرين. يمكنك ترك الحفاظة إلى آخر وقت. في كل الأحوال ، تأكدي من أنك تمسكين الطفل جيداً بإحدى يديك مع سند رأسه جيداً ، وإستخدمي يدك الأخرى في تنظيفه . يجب أن يكون كل ما يلزمك في متناول يدك.

 3 - تنظيف الطفل
بللي قطعتين صغيرتين من القطن وإعصريهما ثم إستخدمي كل قطعة على حدة لمسح أحد عيني الطفل برفق مبتدئة من الركن الداخلي القريب من الأنف إلى الخارج. إمسحي خلف الأذنين وفوقهما بقطعة أخرى مبللة ومعصورة أيضاً. إستخدمي قطعة قطن أخرى لمسح الوجه، الرقبة، وتحت الذقن. تأكدي من مسح الأجزاء ما بين ثنيات الجلد جيداً. بالفوطة الجافة، قومي برفق شديد بتجفيف كل الأجزاء التي نظفتيها وتأكدي من تجفيفها جيداً. قد تفضلين وضع شامبوالجسم الخاص بالأطفال في الماء عند تنظيف بقية أجزاء الجسم، ولكن يجب إعادة مسح الجسم بقطع قطن مبللة ومعصورة لإزالة أى أثر للشامبو أو الصابون. إمسحي حول السرة وتأكدي من تنظيف هذه المنطقة جيداً – بالطريقة التي نصحك بها الطبيب – وإجعليها دائماً جافة لتجنب حدوث إلتهاب . إستخدمي قطعة قطن أخرى بعد بلها وعصرها لمسح شعر الطفل إذا كان يحتاج لتنظيف.

إستخدمي قطعة قطن جديدة لتنظيف يديه و بين أصابع يديه، وقدميه وبين أصابع قدميه. بالنسبة لمنطقة الأعضاء التناسلية، إستخدمي قطعة قطن جديدة أخرى مبللة ومعصورة. بالنسبة للبنات، يجب أن يتم المسح من الأمام إلى الخلف مع مراعاة عدم دخول أجزاء من القطن فى المهبل، أما بالنسبة للأولاد ، فالمسح برفق يكفي أيضاً ولكن تأكدي من غسل المنطقة الموجودة أسفل الخصيتين – يمكنك بالنسبة للمنطقة التناسلية إستخدام المناديل الجاهزة المبللة الخاصة بالأطفال لهذا الغرض والتي تباع في الصيدليات.

4 – جففى الطفل
ضعي الطفل على بشكير جاف، وجففيه برفق. ألبسيه الحفاظة، ثم ملابسه.
ملحوظة : ليس بالضرورة إستخدام الصابون بالنسبة للطفل المولود حديثاً إلا إذا كان الجو حاراً أو إذا كان الطفل متسخ من " القشط " أو البراز . بشكل عام، حاولي إستخدام كمية قليلة فقط من الصابون لتقليل فرصة حدوث جفاف لجلد الطفل. بعد سقوط الحبل السري، يمكنك إعطاء طفلك حمام كامل وتوصيل الماء لجسمه كله.

الحمام الكامل:

كما هو الحال في الحمام البسيط، يجب أن يكون الجو الذي ستعطي فيه الطفل الحمام هادىء ودافىء وأن تكون كل إحتياجاتك الخاصة بالحمام وما بعد الحمام جاهزة وفي متناول يدك. لإعطاء طفلك حمام كامل. ضعي الطفل في البانيو الخاص به على أن يوضع البانيو على سطح يصل لإرتفاع وسطك لكي يسهل عليك التحكم في الطفل ولكي يكون الضغط على ظهرك أقل. (إلى أن يستطيع الطفل الجلوس جيداً بمفرده. من الأفضل إستخدام بانيو مصمم خصيصاً للطفل الصغير). ستحتاجين الآتي:

  • البانيو الخاص بالطفل ولكن ضعي بعض الماء الفاتر في قاع البانيو قبل وضع الطفل. ( يمكنك شراء شريط حرارة لإختبار حرارة الماء – أحياناً تأتي هذه الشرائط مع البانيو، أو ضعي كوعك فى الماء وتأكدي من أن حرارة الماء مناسبة ).
  •  وجود مصدر ماء مثل الحنفية أو طبق كبير ملىء بالماء بالحرارة المناسبة، وشفشق بالقرب من يدك لصب أى ماء إضافي تحتاجين إليه على جسم الطفل.
  •  شامبو للشعر والجسم أو صابونة للجسم – كلها من الأنواع المتخصصة للأطفال.
  •  إسفنجة من النوع الخاص بالأطفال.
  •  مشمع تغيير أو أى سطح آخر مجهز لوضع الطفل بعد الحمام.
  •  بشكير ، حفاظة ، وغيار للطفل.

يجب أن يشمل الحمام تنظيف جسم الطفل كله : شعر الطفل ووجهه – كوني حريصة قدر الإمكان على ألا تدخلي أى ماء داخل أذني الطفل، وتأكدي من غسل عينيه من الركن الداخلي إلى الخارج. الرقبة أيضاً منطقة هامة. قد يكون من الصعب تنظيف الرقبة جيداً في الطفل حديث الولادة لأنه تكون لديه بعد القدرة على التحكم في تثبيت رأسه كما أن جلد رقبته يكون به الكثير من الثنيات . تأكدي من تنظيف وتجفيف ما بين الثنيات جيداً لأن الفطريات من الممكن أن تنمو في هذه المنطقة. إغسلي الجزء الأمامي والجزء الخلفي من جسم الطفل، وركزي بشكل خاص على منطقة تحت الإبطين والمنطقة التناسلية. الأماكن الموجودة بين أصابع اليدين وأصابع القدمين من الأماكن التي تشجع على نمو البكتريا، فتأكدي من غسلها وتجفيفها جيداً.

نصائح للنظافة العامة

الأظافر :
إستخدمي المقص أو القصافة الخاصة بالأطفال سواء للطفل الرضيع أو حتى للطفل الأكبر. أفضل وقت للقيام بهذه المهمة هو أثناء نوم الطفل، وبعد الحمام حيث تكون الأظافر طرية. تذكري أن أظافر الأطفال تنمو بسرعة خاصة فى السن الصغير، وهذه من علامات الصحة. لاحظي أظافر طفلك وقصيها بإنتظام حتى لا يخربش أو يجرح نفسه.

أذني الطفل وأنفه:
هذه الأعضاء تنظف نفسها بنفسها، فإمسحيها من الخارج فقط بقطعة قطن مبللة ومعصورة جيداً.

قشور فروة الرأس:
هى قشور صفراء على فروة رأس الطفل وهى تشبه قشر الشعر، وهى حالة شائعة في الأطفال وعادة ما تظهر ما بين الشهر الأول والشهر السادس من عمر الطفل. هذه القشور غير ضارة وستختفي من نفسها ولكن شكلها ليس ظريفاً ورائحتها كذلك. عادة ليس بالضرورة عمل شىء بخصوص هذه القشور لأنها عادة تختفي من نفسها، ولكن إذا كان شكلها يضايقك، يمكنك وضع بعض زيت الزيتون أو زيت اللوز على فروة رأس الطفل – إحرصي على ألا يدخل الزيت في عيني الطفل وألا يلمسه الطفل. إتركي الزيت على فروة الرأس لمدة ساعة، ثم إغسليه بالشامبو وإشطفيه. ستصبح القشور طرية وسهلة الإزالة مع تسريح شعره بالفرشاة الناعمة برفق، لكن لا تنزعيها بنفسك أو تحاولي خربشتها. إذا بدت الحالة الشديدة، أو لاحظت علامات حمراء خلف أذن الطفل أو على رقبته، إستشيري الطبيب فى الحال.

الأسنان:
تعويد الطفل على عادة غسل الأسنان شىء هام لكي يتعلم كيف يحافظ على نظافة أسنانه ولحماية لثته. رغم أن الأسنان اللبنية تتغير إلا أنه من المهم الحفاظ عليها وعلى نظافتها لأنها هى الأساس فهى تمكن الطفل من الأكل والكلام بشكل سليم، كما أنها تحفظ المكان للأسنان الدائمة التي ستظهر بعد ذلك. من المهم أيضاً الحفاظ على صحة اللثة. حتى قبل ظهور أسنان في فم الطفل، أمسحي لثته بإستخدام قماشة نظيفة مبللة بعد الأكل وقبل النوم فى الليل. مع ظهور الأسنان، إبدئي في تعريف طفلك بفرشاة الأسنان الخاصة بالأطفال واستمري في إستخدام الفرش المناسبة لكل سن. عودي طفلك على عادة غسل الأسنان في الصباح، بعد الأكل، وقبل النوم. ليس بالضرورة إستخدام معجون أسنان فى البداية ، ولكن إستخدامه مفيد عندما يبدأ الطفل فى تناول أطعمة متنوعة. الأطفال عادة يستمتعون باستخدام معجون الأسنان بنكهته الظريفة فإحرصي على شراء النوعيات الخاصة بالأطفال الصغار التي لا تكون ضارة إذا إبتلعها الطفل.

المصدر: مجلة الأم والطفل العدد 4 لسنة 2007

  • Currently 299/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
98 تصويتات / 7300 مشاهدة
نشرت فى 23 يونيو 2009 بواسطة byotna

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

15,826,766

تعالَ إلى بيوتنا على فيسبوك