إذا كنت حامل وأقترب موعد ولادتك، غالباً ستبدئين في البحث عن طبيب أطفال ماهر ليتابع طفلك. من أهم الصفات التى يجب أن يتصف بها طبيب الأطفال الذي تختارينه هو أن يكون بالطبع ماهراً وأيضاً أن ترتاحي له وتثقى به لأنه سيظل يتابع طفلك لسنوات، ربما حتى يصل طفلك لمرحلة المراهقة. يمكن أن يقوم طبيب الأطفال أيضاً بدور المرشد للأبوين ويقدم لهما النصائح في الأمور المختلفة في حياة طفلهما. إسالي الآمهات والآباء الذين تثقين بهم عن تجاربهم مع أطباء الأطفال الذين تعاملوا معهم، كما يمكنك سؤال طبيبك أنت الذي تثقين به عن بعض أطباء الأطفال الذين ينصح بهم ويتمتعون بسمعة طبيبة. أحصري اختياراتك ثم اذهبي لزيارتهم قبل الولادة لتكوني فكرة.

ضعي العوامل الآتية في حسبانك عند اختيارك لطبيب طفلك:

التكلفة
خلال السنوات الأولى من عمر طفلك، غالباً سيحتاج لزيارة طبيبة كثيراً وسيحتاج لأخذ التطعيمات اللازمة بالإضافة إلى العديد من الخامات، لذا فقد ترغبين في المقارنة بين أسعار وطبيب آخر.

مؤهلات الطبيب
طبيب الأطفال يكون متخرجاً من كلية الطب وتلقى تدريبات في مجال طب الأطفال لبضع سنوات بعد الدراسة، وبعض الأطباء قد يكونون قد حصلواً أيضاً على تدريبات إضافية في فرع تخصص معين. طبيب الأطفال العام يكون مناسباً لأغلب الأطفال، إلا إذا كان الطفل يعاني من حالة معينة مثل الولادة المبكرة على سبيل المثال، ففي هذه الحالات قد تحتاجين لطبيب أطفال متخصص . إسالى الطبيب بطريقة لطيفة عن مؤهلاته.

مكان العيادة
من العلمى أن تختارى طبيباً عيادته ليست بعيدة عن مسكنكم، لكن إذا لم تجدى طبيباً ترتاحين إليه بالقرب من مسكنكم، فالطبيب الجيد يستحق أن تذهبى إليه أياً كانت بعد المسافة.

ساعات عمل الطبيب
إسألى عن ساعات عمل العيادة وتأكدى من أن المواعيد تناسب ظروف حياتك، فبعض الأطباء يعلمون في الصباح فقط، وبعضهم يعمل في المساء فقط، كما أن هناك أطباء يعلمون في أحد أيام العطلات الأسبوعية. إختارى ما يناسبك.

وقت الانتظار
من المهم أن تأخذى فكرة عن الوقت الذى ستقضينه أنت وطفلك في انتظار دوركما للدخول إلى الطبيب. اسألى السكرتيرة أو الممرضة عن الوقت الذى يقضيه الأهالى عموماً في الانتظار، وستكتشفين أيضاً ذلك عند زيارتك الأولى للعيادة قبل الولادة. إذا وجدت أن وقت الانتظار يكون عادة طويل قد تفضلين إختيارى طبيب عيادته أقل ازدحاماً. الطبيب الجيد عادة تكون عيادته مزدحمة ، لكن قد يكون الانتظار مسألة مزعجة إذا كان طفلك مريضاً أو مجروحاً خاصة إذا كانت غرفة الانتظار مليئة بالأطفال المرضى هناك بعض الأطباء المنظمين الذين يحاولون قدر الإمكان تجنب ازدحام العيادة بطلبهم من الأهالى الالتزام بمواعيدهم. تأكدى أيضاً من أن العيادة آمنة بالنسبة للطفل، مساحتها واسعة، جيدة التهوية ، ونظيفة.

الاتصال بالطبيب
إسألى طبيبك عن اسلوبه في تلقى المكالمات التليفونية ، فعاًدة يرد طبيب الأطفال على التليفون سواء إتصلت على تليفون العيادة أو على التليفون المحمول. يجب أن تتأكدى أن الطبيب الذى تختارينه من النوع الذى يسهل الاتصال به في حالات الوارئ. اسأليه ماذا تفعلين في حالات الطوارئ أو في حالة مرض الطفل في وقت غير أوقات العيادة. في أغلب الحالات، ستحتاجين إلى نقل طفلك إلى المستشفى للطوارئ ولكن ربما يكون لطبيب طفلك نظاماً مختلفاً .

جدول تطعيمات طفلك
اسألى الطبيب عن الطريقة التى يسجل بها التطعيمات التى يتلقاها الطفل. هل يسجلها في ملف طفلك؟ أم يعتمد فقط على الجدول الذى يسلم في المستشفى عند الولادة؟ الطبيب الجيد يجب أن يحتفظ لديه بجدول تطعيمات للطفل غير الجدول الرسمى.

عوامل أخرى يجب أن توضع في الاعتبار
إعرفى وجهات نظر الطبيب في أمور معينة. إعرفى وجهة نظره فيما يخص بعض الأمور الهامة مثل التغذية، المضادات الحيوية، .... الخ . إذا وجدت أن وجهات نظره تتعارض دائماً مع رؤيتك، قد لا تصبح علاقتك به جيدة. لاحظى أيضاً ما إذا كان لطيفاً وحنوناً مع الأطفال أم لا، واسألى نفسك أيضاً ما إذا كان متعجلاً أم يعطيك الوقت الكافى لطرح كل أسئلتك . س

الاختبار الحقيقى لطبيب الأطفال، الطفل هو الذى يحدد نتيجته. لا حظ الطريقة التى يعامل بها الطبيب طفلك ويتعامل بها مع المرض، ولا تترددي في تغيير الطبيب إذا رايت أنه غير مناسب.

المصدر:

  • مجلة الأم والطفل العدد 1 لسنة 2008
  • بقلم : ربى المرزوقى
  • Currently 307/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
102 تصويتات / 1290 مشاهدة

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

16,665,831

تعالَ إلى بيوتنا على فيسبوك