كيف نحمي أبناءنا من الانحراف؟

edit

لكل مجتمع معايير للسلوك ارتضاها ويحاول المحافظة عليها وينقلها إلي أبنائه لكي يلتزموا بها في سلوكهم، ولكن بعض أفراد المجتمع يبتعدون عنها في سلوكهم وبذلك يعتبروا منحرفين؛

فالانحراف هو خروج الفرد عن المعايير التي ارتضاها المجتمع كمعايير للسلوك؛ فالقاتل منحرف ومدمن المخدرات منحرف، لأن معايير المجتمع تحرم القتل وتحرم الإدمان.

ويختلف مفهوم الانحراف عن مفهوم الجريمة إلا أن مفهوم الانحراف أوسع وأعم من مفهوم الجريمة؛ فالانحراف هو كل أساليب السلوك التي لا تلتزم بالمعايير، أما الجريمة فهي تشير إلي السلوك الذي يخالف المعايير ويعاقب عليه القانون؛ مثلا القتل جريمة لأن القانون يعاقب عليها، أما عقوق الوالدين فإنه انحراف لأنه سلوك لا يلتزم بالمعايير، ومن هنا يمكن القول بأن كل جريمة هي انحراف ولكن كل انحراف ليس جريمة.

والانحراف أمر نسبي أي يختلف من مجتمع إلي آخر باختلاف قيم الثقافة؛ فالسلوك الذي يعد منحرفًا في مجتمع ما قد لا يعد منحرفًا في مجتمع أخر، والانحراف أمر نسبي أيضًا في ضوء الموقف الذي يحدث فيه؛ فالقاتل يعد منحرفًا ولكن الجندي الذي يقتل في معركة عدوًا دفاعًا عن الوطن لا يعد منحرفًا، وأيضًا مدمن المخدرات يعد منحرفًا ولكن المريض الذي يعالج بعقاقير مخدرة لتخفيف ألامه لا يعد منحرفًا.

وفي المقالات التالية نتعرف بصورة أوضح على هذه الظاهرة وأسبابها وعلاجها؛ حتى نستطيع أن نحمي أبناءنا من الوقوع في الانحراف.

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

15,905,073

تعالَ إلى بيوتنا على فيسبوك