تعتبر البودرة المسمّرة -لإعطاء اللون البرونزي- من التركيبات المتطورة التي تتكون من عناصر خفيفة فتبدو طبيعيّة كأنها خالية من أية مساحيق، ويكمن سر تألق البشرة بها، في حسن اختيارها بدرجة اللون التي تناسب السحنة وتبرز جمالها.
فالانعكاسات الذهبيّة يوصى بها للشقراوات، كون الخضاب المائل الى الأصفر يبطل اللون الزهريّ، الذي يغلب على البشرة الفاتحة في فصل الشتاء، أما التدرجات النحاسيّة فهي المفضلة للسمراوات، كون اللون البرتقالي

يبطل تأثير اللون الرمادي الذي يبرز في البشرة السمراء.
وتجدر الإشارة إلى أن لكل نوع بشرة تركيبة تلائمها، فالبشرة الدهنية والمختلطة، مثلا، تناسبهما التركيبة «المطفية» والخالية من الزيوت، على أن تكون مدعمة بعناصر توازن الإفرازات الدهنيّة، كما يفضل هنا اعتماد التركيبات الخالية من الجزيئات الصدفية أو الذهبية، للحدّ من اللمعان الذي تعانيه البشرة الدهنية. والعكس يناسب البشرة الجافة، فالجزيئيات المتلألئة تجتذب الضوء وتعكسه إشراقاً وحيوية على شرط اختيار تركيبة معززة بالعناصر المرطبة حتى لا تبدو البشرة متشققة.

خطوات اكتساب بشرة برونزية متألقة:

  • تحضير البشرة بتقشيرها إزالة الخلايا الميتة المتراكمة على سطح الجلد، التي قد تتسبب بعدم تساوي اللون وتجانس البشرة.
  • بعد وضع المرطّب الخاص بنوع البشرة، يستحسن إزالة الفائض عن طريق التربيت على الوجه بمنشفة ورقية، ثمّ يوزّع كريم الأساس المطابق للون البشرة.
  • بعدها يأتي دور البودرة السائبة، وينتهي الأمر بتوزيع البودرة المسمّرة بواسطة فرشاة ذات وبر كثيف وناعم.
  • من الأفضل أن يتمّ توزيع البودرة على الأجزاء التي تلفحها الشمس عموما كأعلى الوجنتين ثم على الجبين وبما تبقّى على الفرشاة يمرر على الأنف والذقن.
  • لكي يكون لون الوجه متجانسا مع لون الجسم يمرر القليل من البودرة على أعلى الصدر كما على الكتفين إذا كانتا مكشوفتين.
  • يستحسن عدم استعمال المسمر الذاتي إذا كانت البشرة تعاني من حبّ الشباب أو الرؤوس السوداء، وحتى تلك التي بها نمش، لأن تركيبة المستحضر تزيد من بروز الشوائب في الوجه.
  • للحصول على نتائج مرضية يستحسن اختيار مسمّر ذاتي بتركيبة مناسبة لبشرة الوجه، كونها تختلف عن تلك الخاصة بالجسم من حيث كثافة العناصر، كما أنها تكون مدعّمة بمكونات تحمي البشرة من الجفاف.
  • من الأفضل وضع المسمّر الذاتي في فترة المساء قبل الخلود إلى النوم بحوالي ساعتين.
  • قبل توزيع المستحضر على الوجه، يستحسن حماية منابت الشعر بمستحضر مرطّب بهدف عزل المنطقة وتجنيبها التصبّغ غير المستحب، على أن يتمّ توزيع مقدار ملعقة صغيرة من المسّمر الذاتي على المناطق التي تلوّحها الشمس أولا كالجبين وأعلى الوجنتين وفركها جيّدا حتى يتلاشى كليّاً.
  • حتى لا تصطبغ اليدان يستحسن غسلهما بالماء والصابون مباشرة بعد الانتهاء من توزيع المسمر الذاتي.
  • لكن لإزالة المستحضر عن الحاجبين ومنابت الشعر يجب فركها بقطعة من القطن المبلل بالماء وعصير الحامض.
  • أخيراً، وللإبقاء على اللون متجانساً ونضراً، يجب ترطيب البشرة بشكل يوميّ، وللحفاظ على اللون، ينصح بإعادة العملية بعد مرور 4 أو 7 أيام


المصدر: جريدة الشرق الأوسط/ سولا كيروز "بتصرف"

  • Currently 332/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
112 تصويتات / 2122 مشاهدة
نشرت فى 10 أغسطس 2009 بواسطة byotna

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

16,497,036

تعالَ إلى بيوتنا على فيسبوك